June 12, 2017

أيهما أفضل إنفيزالاين مقابل الأجهزة الثابتة: هل هذه الدراسة تساعد؟

أيهما أفضل إنفيزالاين مقابل الأجهزة الثابتة: هل هذه الدراسة تساعد؟

ليس هناك شك في أن تطور الراصفات الشفافة غيّر تقويم الأسنان. ومع ذلك، و ما زلنا لا نعرف ما إذا كانت الراصفات الشفافة تعمل  كالأجهزة الثابتة. هذا المنشور عن دراسة نشرت حديثا و توفر لنا بعض المعلومات.

في حين أصبحت الراصفات الشفافة جزءاً من وسائل العلاج النظامية في تقويم الأسنان، فقد رأيت القليل من الدراسات التي قيّمت فعاليتها. وأعتقد أن هذا النقص في البحوث قد يعكس طبيعة هذا المجال سريع التطور. وذلك لأن التطورات في الأجهزة قد تجعل الدراسات زائدة عن الحاجة. ومع ذلك، هذا لا يعني أن الأجهزة الجديدة لا ينبغي دراستها.

وجدت هذه الدراسة الجديدة في AJO. وهي دراسة بأثر رجعي. أنا عادة لا أراجع هذا النوع من البحوث. ومع ذلك، لأنه قد يكون “أفضل ما لدينا”، لقد قررت أن ألقي نظرة فاحصة على ذلك.

تقييم فعالية وكفاءة العلاج بالانفزالاين مقارنة بالأجهزة الثابتة التقليدية باستخدام مؤشر تقييم النظراء.

Evaluation of Invisalign treatment effectiveness and efficiency compared with conventional fixed appliances using the Peer Assessment Rating index.

Gu J et al

Am J Orthod Dentofacial Orthop. 2017 Feb;151(2):259-266. doi: 10.1016/j.ajodo.2016.06.041.

قام فريق من كولومبوس- أوهايو بهذه الدراسة. كان لي علاقات وثيقة مع هذه الإدارة منذ عدة سنوات. حتى أني ذهبت لمشاهدة فريق البيسبول كولومبوس كليبرز.

وقد أشاروا في مراجعتهم الأدبيات إلى أن هناك القليل من الأدلة التي يستند إليها استخدام الراصفات الشفافة. و أرادوا طرح السؤال التالي:

هل الانفزالاين فعال  كالأجهزة الثابتة؟

ماذا فعلوا؟

أجروا دراسة استعادية لدراسة حالة منضبطة باستخدام سجلات مرضى تقويم الأسنان الذين عولجوا في في جامعة ولاية أوهايو. نظروا في سجلات المرضى 1500 أجهزة تقليدية و 250 انفزالاين. كان قد عالجهم المقيمين بقسم تقويم الأسنان. وقالوا إنهم لم يختاروا المرضى وفقا لنوعية علاجهم.

وفي نهاية مراجعتهم للسجلات، حددوا 62 مريضاً بجهاز ثابت و 61 مريضا انفزالاين. ثم حذفوا المرضى الذين شعروا بأنهم أنهوا علاجهم بشكل مبكر. وكانت العينة النهائية 48 مريضا في كل مجموعة.

وكانت النتيجة الأولية درجة مجموع PAR. وكانت النتيجة الثانوية مدة العلاج. وقد أجروا تحليلا إحصائيا مناسبا.

ماذا وجدوا؟

بحثوا في ملامح ما قبل المعالجة للمجموعتين. ولم يجدوا أية اختلافات باستثناء مجموعة الانفزالاين الأكبر سنا (26 سنة) من مجموعة الأجهزة الثابتة (22.1 سنة).

في نهاية العلاج وجدوا

PAR قبل العلاج PAR بعد العلاج المدة
انفزالاين

20.8 (6.9)

4.08 (4.3) 13.3 شهر
الاجهزة الثايتة 22.7 (7.7) 2.6 ( 19 شهر

وأظهروا أيضا أن الأجهزة الثابتة كانت أكثر فعالية بشكل مهم  من الانفزالاين في انقاص مؤشر PAR.

وكان استنتاجهم العام هو :

  • الأجهزة الثابتة أكثر فعالية من الإنفيزالاين في تحسين سوء الإطباق
  • العلاج بالإنفيزالاين أسرع

ماذا اعتقد؟

أولا، كانت هذه دراسة بأثر رجعي. في حين أن هذا النوع من الدراسة قد يوفر لنا بعض المعلومات فيجب أن ننظر بعناية في الطرق. وذلك لأننا بحاجة إلى تقييم أي دليل على تحيز الاختيار في العينة. و عندما نظرت إلى هذا تساءلت عما إذا كانت طريقة اختيار سجلات المرضى يمكن أن تؤدي إلى تحيز اختيار مهم. على سبيل المثال، نحن بحاجة لننتبه أن العينة النهائية شملت 48/1500 (0.32٪) الأجهزة التقليدية و 48/250 (19.2٪) حالات الإنفيزالاين من أرشيف السجلات. والأهم من ذلك، أنهم رفضوا الحالات التي رأوا أنها انتهت في وقت مبكر. وعلينا أن ننظر فيما إذا كانت النتائج ستكون هي نفسها لو أدرجت هذه الحالات المنتهية في الدراسة. في حين يبدو أنني حاسم هنا، علينا أن نعطي المؤلفين الائتمان لتقارير مفصلة من شأنها أن تسمح لنا بالنظر في خطر التحيز.

خطوتي التالية في تقييم الورقة هي التفكير فيما إذا كان التحيز قد أثر على النتائج. ومن المهم أن نتذكر أنه ينبغي ألا نضع افتراضات بشأن اتجاه أي تحيز. فيمكن أن يذهب بأي اتجاه. ونتيجة لذلك، أعتقد أننا يمكن أن نستنتج أن هناك فروق محدودة بين العلاج بالإنفزالاين والعلاج بالأجهزة الثابتة. ومع ذلك، علينا أن نكون حذرين و قد أشار المؤلفون إلى ذلك.

توفر لنا هذه الدراسة أيضا بيانات ضخمة يمكن استخدامها لحساب حجم العينة لتجربة نهائية. ونتيجة لذلك،إنها دراسة مفيدة.

لقد رصدت للتو مراجعة منهجية جديدة حول فعالية الراصفات . في منشوري التالي، سوف أناقش مراجعة منهجية جديدة عن الراصفات. دعونا نرى ما اذا كان يمكننا معرفة المزيد ..

Leave a Reply

Your e-mail address will not be published. Required fields are marked *